من نحن

المرصد المغربي لدراسة التطرف والعنف هو إطار علمي-ثقافي يعنى بدراسة ظاهرة التطرف والعنف السياسي في العالم، تم تأسيسه من طرف مجموعة من الباحثين والجامعيين المغاربة رغبة منهم في تعزيز البحث العلمي و الجامعي في هذا المجال، و الرفع من عتبة التفكير الاستراتيجي   من خلال الدمج بين البحث الأكاديمي الأساسي، و خلف خلية يقظة للبحث الاستراتيجي تعنى بمتابعة يومية لتطور الظاهرة، و تعميق الحوار بين مختلف الفاعلين ..

وقد ارتأى مؤسسو المرصد المغربي لدراسة التطرف والعنف، تأسيس المرصد وعيا منهم بأهمية خلق لبنة تتولى بشكل متخصص الفحص والتحليل و البحث العلمي في ظواهر التطرف و العنف السياسي، و العمل على تقديم خدمات الخبرة و التحليل العلمي المتخصص، و أخرى تنويرية تنفتح على المجتمع بمبادرات تربوية و بيداغوجية تصب في حماية المجتمع من الأفكار المتطرفة، و العنفية.

المهام:

يتولى المرصد المغربي لدراسة التطرف والعنف ضمن أولوياته  المركزية ثلاثة مهام محورية هي:

– إنجاز البحوث

– تنظيم دورات التكوين

– تأسيس خلية للخبرة في مجال البحث حول التطرف والعنف السياسي، والمساهمة في رسم استراتيجيات شاملة لمحاربة الظاهرة و الحد من انتشارها.

الخطة الخمسية (2016-2021):

لتحقيق هذه الأهداف، وضع المرصد خطة خمسية ( و هي مدة خمس سنوات تتناسب مع فترة ولاية المكتب الـتأسيسي) ،  تتطلع إلى تنفيذ البرنامج التالي:

– بناء قاعدة معلومات متجددة عن الجماعات المتطرفة في العالم العربي الإٍسلامي

– تنظيم مؤتمر سنوي دولي حول التطرف العنف السياسي

– نشر دراسات وبحوث حول الموضوع

– الانخراط في توفير إطار لتكوين الكفاءات العاملة في قطاع مكافحة التطرف والعنف السياسي

– الإسهام العمومي في مكافحة التطرف والعنف السياسي من خلال وسائل الاتصال العمومية

– التعريف بالتجربة المغربية في مكافحة التطرف والإرهاب

– ربط شراكات مع مختلف الهيئات البحثية الدولية التي تشتغل حول مبحث التطرف والعنف السياسي

آليات العمل:

  • وحدة البحث العلمي
  • وحدة النشر
  • وحدة التكوين
  • وحدة الندوات والمؤتمرات
  • وحدة اللقاءات المختصة المغلقة
  • وحدة الاتصال
  • وحدة الشراكات
  • وحدة الخبرة
  • وحدة العضوية